أنت هنا

بسم الله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبة أجمعين. إن كلية الهندسة التطبيقية بجامعة الملك سعود هي إحدى الكليات العلمية التقنية الناشئة في المملكة العربية السعودية والتي تتواكب مع رؤية المملكة 2030 من خلال أحد أهم الأهداف الاستراتيجية لتلك الرؤية والتي تتعلق بضرورة تزويد المواطنين بالمعارف والمهارات اللازمة لموائمة إحتياجات سوق العمل المستقبلية، لذلك تبنت كلية الهندسة التطبيقية استراتيجية مختلفة عن باقي المؤسسات التعليمية تهدف إلى تخريج مهندسين ذو كفاءة تقنية وتطبيقية عالية مع الحرص على تحقيق التالي:

  •  رفع المستوى المهارى للمهندسين السعوديين بما يتلاءم مع إحتياجات سوق العمل وخاصة القطاعات الصناعية في المملكة مع تعزيز ثقافة الابداع والابتكار وروح القيادة لديهم.
  • تعزيز الثقة بالمهندسين السعوديين من خلال تخريج جيل من المهندسين لديهم القدرة على المنافسة في سوق العمل مع تعزيز ثقافة استمرار التعلم وتطوير المهارات لمواكبة التطورات المتسارعة في التقنيات الحديثة.
  • تخريج جيل من المهندسين لديهم الدراية الفنية الأساسية في تقنيات مهمة للمملكة مثل قطاعات الطاقة المتجددة وتحلية المياه.

لا شك أن هناك عدة تحديات لتحقيق تلك الأهداف، لذلك فان الكلية تقوم بتطوير خطط تنفيذ تفصيلية لتحقيق أهداف الكلية الاستراتيجية مع الاهتمام بوجود مؤشرات مرحلية لقياس ومتابعة أداء الكلية بشفافية تامة حتى تتمكن الكلية من مراجعة وتطوير برامجها باستمرار.

والجدير بالذكران وجود أهداف مشتركة بين الجامعة والقطاع الصناعي سيساعد في تعزيز العمل المشترك في سد الفجوة بين التعليم الهندسي والقطاع الصناعي وإننا لنعول في نجاح ذلك على مشاركة القطاع الصناعي كشريك إستراتيجي معنا بالإضافة إلى وجود طلاب وأعضاء هيئة تدريس على درجة عالية من الكفاءة. حيث أن عقد شراكات استراتيجية سيثمرعن تدريب الطلاب بشكل أكبر وسينوع مصادر التمويل لدعم الكلية بالإضافة الى الدعم اللا محدود من إدارة الجامعة والتي ستساهم جميعاً في تحقيق تلك الأهداف ذات الأثر والنفع على الاقتصاد بشكل عام.

أشكر لكم زيارتكم لموقع الكلية كما يسعدنا ويشرفنا مشاركتكم معنا في تقديم الملاحظات والمقترحات والتي ستساهم حتما في تطوير عمل الكلية.

 

د. محمد ثامر الرشيدي

المشرف على كلية الهندسة التطبيقية فرع المزاحمية